سرطانات الجهاز الهضمي والعلاج

قص المعدة في ايران | الدکتور نور شفیعی | جراحة تكميم المعدة | قص المعدة في مشهد

سرطانات الجهاز الهضمي والعلاج

ما هو مرض السرطان ؟

بصورة عامة بإمکاننا قول أن حدوث نمو غیر طبیعي لأي نسیج من أنسجة الجسم سیکون مقدمة الإصابة بمرض السرطان . النمو الغیر طبیعي سیؤدي إلی انتشار الخلایا السرطانیة و توقف الجسم عن العمل . أسباب الإصابة بمرض السرطان مختلفة و لکن یمکننا أن نذکر السجائر، الجو الملوث و نمط الحیاة الغیر صحي من ضمن الأسباب الرئیسیة . علی الوجه الخصوص بالنسبة لسرطان الجهاز الهضمي لابد من أن نشیر إلی النظام الغذائي الذي یتبعه الشخص . تناول الوجبات الجاهزه و السریعة، الأطعمة المعلبة و تناول کمیة قلیلة من الفواکه و الخضروات الطازجة لها دور بالنسبة للإصابة بهذا النوع من السرطان .

التشخیص : أهم نقطة في علاج السرطان هو التشخیص المبکر له . بالنسبة لمختلف أنواع سرطان الجهاز الهضمي لابد من فحص أبسط علائم الجهاز الهضمي بواسطة الطبیب مع تقدم العمر، علائم مثل : حالات التطبل و الغثیان، التقیؤ المتکرر، حصول تغییر بالنسبة للبراز، التبرز الدموي و تقيؤ دموي؛ و الأهم من کل ذلک فقر الدم . بعد ظهور کل علامة من هذه العلائم لابد من أن یقوم الشخص بزیارة الطبیب .

العلاج : توجد هناک مختلف الطرق لعلاج مرض السرطان و النقطة الهامة التي لابد من أن یطلع علیها الشخص هي أن الشخص نفسه یؤدي أهم دور لعلاج نفسه و و اجراء هذا الدور یکون عن طریق تتبع العلاج في الوقت المناسب . العلاج الکیمیائي، العلاج بالأشعة و الجراحة من ضمن الخیارات الجراحیة الموجودة التي تُتَخَذ بواسطة الطبیب المعالج و علی حسب ظروف المریض .

العلاج الجراحي یشتمل علی استئصال کل نسیج سرطاني و الشرایین المصابة و العقد اللمفاوية في تلک المنطقة . لمختلف أنواع سرطان الجهاز الهضمي تستخدم هذه الطریقة أیضا . کانت تجری هذه الجراحات في الماضي الغیربعید و في الوقت الحالي بشکل العملیة المفتوحة و بواسطة احداث شق کبیر و اجراء العملية بشکل مباشر و فترة النقاحة و استعداد الصحة ستکون طویلة . لذلک مع تطور أسالیب الجراحیة مؤخرا، یکون علاج مختلف أنواع سرطان الجهاز الهضمي بواسطة جراحة طفیفة التوغل و عن طریق احداث ثقب صغیر علی البطن . تدعی هذه العملیة بإسم جراحة المناظیر و في حال استخدمت هذه التقنیة لجراحة السرطان تسمی بإسم (laparo-onco-surgery) .

من دواعي نجاح هذه الطریقة هي أن دقة الجراحة تکون عالية و تجری بأقل نسبة من تلاعب و تدخل في أعضاء الداخلیة في البطن . فترة النقاهة بعد إجراء العملیة و ستقل المضاعفات و الأعراض العامة مثل العدوی . إجراء هذه الطریقة تحتاج إلی کفاءة و إحترافیة عالیة و تدریبات تخصصیة في جراحة المناظیر .

مع فائق إحترامي و تقدیري الدکتور سجاد نورشفیعي استشاري جراحة المناظیر

 

اترك تعليقاً